بيلاروسيا وبولندا تفتحان تحقيقات في الاشتباكات التي شارك فيها مهاجرون على الحدود...فيديو

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وبحسب ما ورد أصيب أكثر من 20 شخصًا بجروح خلال أعمال الشغب، من بينهم ثلاثة صحفيين وثمانية لاجئين على الأقل، من بينهم نساء وأطفال، كما أصيب 12 مسؤول أمني بولندي حسب موقع "زفيزدا".

وساد الهدوء الآن في المنطقة التي حاول فيها المهاجرون اختراق الحدود، حيث قضى حوالي ألف لاجئ ليلتهم في الشارع، لكن معظم سكان المخيم وافقوا على الانتقال إلى المركز اللوجستي للجمارك البيلاروسية.

وطوق الأمن اللاجئين في طريقهم إلى المركز، وتم إطلاق سراحهم على دفعات صغيرة، حيث يعتبر ذلك ضروريا من أجل الامتثال للتدابير الأمنية.

وتم اصطحاب الناس إلى غرفة خاصة مدفئة، بفعل أن الجو بارد في الخارج، وكانت معظم ملابسهم مبللة بعد أعمال الشغب الأخيرة.

في المركز اللوجستي ، تم تزويد المهاجرين بالفرش والبطانيات والملابس الدافئة، وتم تزويدهم بالطعام.

 وتبرعت الجمعيات الخيرية بالمنتجات، وكان الجنود البيلاروس يقومون بالطهي، ويتم تنسيق إيواء اللاجئين من قبل مساعد رئيس جمهورية باشكورتوستان يوري كاراييف.

ووافقت مجموعة صغيرة من اللاجئين الآن على العودة إلى ديارهم، حيث تسلموا جوازات سفرهم، وتحلق طائرة من بغداد لتقلهم يوم الخميس المقبل.

وكانت الحدود البولندية - البيلاروسية قد شهدت توترا بعد أن توجه آلاف المهاجرين غير القانونيين نحوها، لمحاولة عبورها في اتجاه بولندا، الأمر الذي عززت معه قوات حرس الحدود البولندية موقفها بنشر آلاف من الجنود الإضافيين، لتقوم بمنع هؤلاء المهاجرين من اجتياز حدودها.

إخترنا لك

0 تعليق