إسكندرية تستعد لنوة جديدة بعد غرق شوارعها في نوة المكنسة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد غرق شوارع الإسكندرية، في نوة المكنسة وهى أول نوة تأتي على المحافظة هذا العام بفصل الخريف، مما أدى ارتفاع منسوب المياه وانسداد الشنانيش، ووصل الأمر إلى خسائر في السيارات، حيث اضطر أصحاب السيارات إلى تركها في منتصف الشارع والكباري من أجل إنقاذ أرواحهم، بعد هذه المأساة التي شهدتها المحافظة، والتي ما زالت تذيل كافة التوابع، بدأت الأجهزة التنفيذية في المحافظة الاستعداد المبكر لقدوم النوة الثانية وهى نوة «قاسم» وهي نوة ممطرة وتستمر لعدة أيام.

موعد نوة قاسم في الإسكندرية
وتأتي نوة قاسم في الأسبوع الأول من شهر ديسمبر المقبل، تحديدًا في اليوم الرابع من الشهر المقبل، وتستمر لمدة 5 أيام، ويصاحبها رياح جنوبية غربية وعواصف وأمطار غزيرة، حيث من المتوقع أن تكون شديدة أسوة بنوة المكنسة التي شهدتها المدينة الساحلية الأسبوع الماضي والتي تسببت في تعطل حركة المرور وغرق شوارع المدينة والأنفاق والكباري وخسائر في السيارات.

الإسكندرية تستعد لنوة قاسم
في محاولة لتفادي كوارث نوة المكنسة وغرق الإسكندرية، بدأت الأجهزة التنفيذية في المحافظة وعلى رأسها شركة الصرف الصحي في تسليك الشنانيش، والتي تعطلت فجأة في النوة الماضية وأصحبت غير قادرة على العمل خاصة مع تغير خريطة العمل التي تم إعدادها مسبقاً من قبل شركة الصرف الصحي، خاصة في ظل تصاعد وزيادة البؤر الساخنة التي تشهد تجمعات في المدينة الساحلية.

الصرف الصحي في الإسكندرية
ودفعت شركة الصرف الصحي بعدد من السيارات من أجل تنظيف الشنايش والمصبات في كافة الشوارع وتحت الأنفاق.

أخبار ذات صلة

0 تعليق