ذا كوريتك جروب تبرم شراكة بحثية مع جامعة أديلايد

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

آن آربر، ميشيغان-الأربعاء 12 يناير 2022 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أبرمت شركة "ذا كوريتك جروب" (المدرجة في بورصة "أو تي سي كيو بي" تحت الرمز: OTCQB: CRTG) (المشار إليها فيما يلي بـ"الشركة") شراكة مع جامعة أديلايد، وهي واحدة من أفضل الجامعات العالمية في مجال علوم الزجاج التطبيقية وعلوم الكهرباء الضوئية، لتطوير زجاج يستخدم في "سي- سبايس" من "ذا كوريتك جروب"، وهي تقنية شاشة عرض حجمية ثابتة ثلاثية الأبعاد. وسيتم تمويل هذا المشروع بشكل مشترك من قبل جامعة أديلايد.

وسيقود البحث البروفيسور هايك إيبندورف-هايدبريم من جامعة أديلايد وهو نائب مدير معهد علم الكهرباء الضوئية والاستشعار المتقدّم (المشار إليه فيما يلي بـ"آي بيه إيه إس") ومدير "أوبتو فاب أديلايد هاب" في منشأة التصنيع الوطنية الأسترالية (المشار إليها فيما يلي بـ"إيه إن إف إف"). ويعدّ البروفيسور إيبندورف-هايدبريم أحد أبرز الباحثين في العالم في مجال تطوير النظارات البصرية الجديدة والألياف والوظائف السطحية وأساليب الاستشعار.

وقال البروفيسور إيبندورف-هايدبريم، في هذا السياق: "عالج العمل السابق المتعلّق بشاشات العرض الحجمية ثلاثية الأبعاد استخدام زجاج فلورايد ذات طاقة منخفضة الفونون مثل ’زي بي إل إيه إن‘، إلّا أنّ هذه النظارات كانت محدودة للغاية بسبب صعوبة إنتاجها بحجم كبير وبجودة عالية".

وسيدرس هذا المشروع البحثي نظارات بديلة ذات طاقة منخفضة الفونون مثل نظارات التيلوريت ونظارات الجيرمانيت التي تتمتع بإمكانات أكبر للتصنيع على نطاق واسع. وسيتولّى قيادة عملية تطوير هذه النظارات الدكتور يونل واي، وهو عالم زجاج في فريق البروفسور إيبندورف-هايدبريم. وسيتضمن المشروع توصيفاً لأداء شاشة العرض الحجمية. ويمكن أن يقود استخدام هذه النظارات في غرفة الصور "سي- سبايس" إلى نطاق أوسع من تطبيقات "سي- سبايس".

ومن جهته، قال ماثيو كابرز، الرئيس التنفيذي لشركة "ذا كوريتك جروب": "من أجل تطوير نظارات جديدة لغرفة الصور، نعتمد على خبراء مثل البروفيسور إيبندورف-هايدبريم وفريقه الذي يمتلك الخبرة العلمية والتجربة لتوليد نظارات بديلة من أجل مواصلة تحسيناتنا في شاشة عرضنا الحجمية ثلاثية الأبعاد".

لمحة عن معهد جامعة أديلايد لعلوم الكهرباء الضوئية والاستشعار المتقدّم ("آي بيه إيه إس")

يعزز معهد الضوئيات والاستشعار المتقدم ("آي بيه إيه إس") التميز في البحث في علوم المواد والكيمياء وعلوم الحياة والفيزياء ويطوّر أدوات قياس جديدة قادرة على إحداث تغيرات جذرية. وأنشئ "آي بيه إيه إس" للجمع بين علماء الفيزياء التجريبية والكيميائيين وعلماء المواد وعلماء الأحياء والعلماء النظريين والتجريبيين والباحثين الطبيين لإنشاء تقنيات استشعار وقياس جديدة.

للمزيد من المعلومات حول معهد "آي بيه إيه إس"، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: /www.adelaide.edu.au/ipas

لمحة عن "ذا كوريتك جروب"

تقوم شركة "ذا كوريتك جروب" بتطوير حافظة من السيليكون الخاضع للهندسة من أجل تحسين القطاعات المرتكزة على الطاقة، بما في ذلك المركبات الكهربائيّة والبطاريّات الاستهلاكيّة، وإنارة الحالة الصلبة ("ثنائي باعث للضوء")، وأشباه الموصلات، بالإضافة إلى شاشات عرض حجميّة ثلاثية الأبعاد وأجهزة إلكترونيّة قابلة للطباعة. وتقدّم "ذا كوريتك جروب" خدماتها إلى أسواق التكنولوجيا العالميّة في مجال الطاقة، والإلكترونيّات، وأشباه الموصلات، والطاقة الشمسيّة، والصحة، والبيئة، والأمن.

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.thecoretecgroup.com  ويمكنكم متابعة أخبار "ذا كوريتك جروب" على "تويتر" و"لينكد إن".

بيانات تطلعيّة

إنّ البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي والمرتبطة بتوقعات شركة "ذا كوريتك جروب" حول التأثير المستقبلي على نتائج الشركة الناجمة عن العمليّات هي بيانات تطلعيّة، وقد تشمل مخاطر وشكوك، تعتبر بعضها خارج نطاق سيطرتنا. وترد هذه المخاطر والشكوك بمزيد من التفصيل ضمن تقاريرنا المودعة لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. بما أنّ المعلومات الواردة في هذا البيان الصحفي قد تشمل بيانات تنطوي على مخاطر وشكوك، وتخضع للتغيير في أيّ وقت، قد تختلف النتائج الفعليّة للشركة مادياً عن النتائج المتوقعة. ولا نلتزم بالكشف عن أيّ مراجعات لاحقة للبيانات التطلعيّة. ولا يشكّل هذا البيان الصحفي عرض بيع أو التماس عروض لشراء أيّ أوراق ماليّة لأيّ كيان.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20220111005319/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق