الأرجنتين تجدد عقد سكالوني.. وميسي الثالث في ترتيب الهدافين الدوليين - الوطن

الوطن سبورت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
f587fd746c.jpg

11:28 ص | الأربعاء 28 سبتمبر 2022

الأرجنتين تجدد عقد سكالوني.. وميسي الثالث في ترتيب الهدافين الدوليين

سكالوني وميسي

أخبار متعلقة

أعلن كلاوديو تابيا، رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، بشكل رسمي، عن تجديد عقد ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب التانجو، قبل انطلاق كأس العالم 2022 بقطر.

وجاء تجديد عقد «سكالوني» مع منتخب بلاده لمدة 4 سنوات، ليواصل مسيرته مع التانجو حتى يونيو 2026، بدلا من يونيو 2022، بعد انتهاء مونديال قطر.

ad359f77e4.jpg

تعليق رئيس الاتحاد الأرجنتيني على تجديد عقد سكالوني لـ2026

وقال تابيا، في تصريحاته: «فخور بالإعلان عن التوصل لاتفاق نهائي مع ليونيل سكالوني على البقاء في منصبه حتى نهائيات كأس العالم 2026».

ويقدم مدرب الأرجنتين الحالي نتائج رائعة مع التانجو، وقاد الفريق لتحقيق لقب كوبا أمريكا بعد غياب طويل، ولأول مرة منذ عام 1993، فضلا عن 35 مباراة متتالية بدون هزيمة، منذ الهزيمة أمام البرازيل في كوبا أمريكا في الثاني من شهر يوليو عام 2019.

وكان سكالوني، صاحب الـ44 عاما، قد تولى تدريب الأرجنتين بدلا من خورخي سامباولي، بعد خسارة الأرجنتين أمام فرنسا في دور الـ16 لمونديال 2018.  

ميسي يحتل المركز الثالث في ترتيب الهدافين الدوليين 

في سياق آخر، رفع ليونيل ميسي، قائد منتخب الأرجنتين، رصيده من الأهداف الدولية لـ90 هدفا، بعد ثنائيته في مرمى جامايكا، ليحتل المركز الثالث في ترتيب الهدافين الدوليين عبر التاريخ، ويفصله 27 هدفا فقط عن البرتغالي كريستيانو رونالدو، أكثر اللاعبين تسجيلا مع منتخبات بلادهم.

وتضم قائمة الـ10 الأوائل في ترتيب الهدافين الدوليين تاريخيا كل من:

1- كريستيانو رونالدو (البرتغال) -117 هدفا - 188 مباراة.

2- علي دائي (إيران) - 109 أهداف - 148 مباراة.

4- ليونيل ميسي (الأرجنتين) - 90 هدفا - 163 مباراة.

4- مختار الظاهري (ماليزيا)- 89 هدفا - 142 مباراة.

5- فيرينك بوشكاش (المجر) - 84 هدفا - 89 مباراة.

6- علي مبخوت (الإمارات)- 80 هدفا - 104 مباريات.

7- سونيل شيتري (الهند) - 80 هدفا- 126 مباراة.

8- جودفري شيتالو (زامبيا) - 79 هدفا - 111 مباراة.

9- حسين سعيد (العراق) - 78 هدفا - 137 مباراة.

10- بيليه (البرازيل)- 77 هدفا - 92 مباراة.

0 تعليق